أهم مجالات إستعمال القياس النفسي

مجالات القياس النفسى :

أهم مجالات إستعمال القياس النفسي

يمكن تقسيم عملية القياس بشكل عام إلى ثلاثة مجالات :

1- مجال التنظيم المعرفي :

 وهى مقاييس القدرات والاستعدادات، وهذه تنقسم إلى مقاييس الاستعداد ومقاييس التحصيل ومقاييس الذكاء ومقاييس القدرات . ويقصد بالاستعداد ما يمكن للمرء أن يتعلمه، أما القدرة أو التحصيل فيقصد بها ما تعلمه الفرد فعلاً. فإذا كان الغرض هو التنبؤ بما يمكن للفرد أن يتعلمه فى المستقبل يكون هدفنا هو قياس الاستعداد، أما إذا كان الغرض هو قياس التحصيل فإن اهتمامنا يكون بما استطاع الفرد تعلمه.


2- مجال التنظيم الانفعالي : 

وهى مقاييس الشخصية، وغالباً ما تهتم هذه المقاييس بمقياس السلوك الظاهر، أى أن اهتمامنا موجه إلى ما يقوم به الفرد، فالاختبار يهتم دائماً بما يفعله الشخص، ونوع الإجابات التى يختارها، وماذا يقول، فأفعاله هى مادة الدراسة الأساسية،والهدف من ذلك معرفة أنواع السلوك التى يحتمل أن يقوم بها الفرد فى موقف معين، والتنبؤ بما يمكن له أن يفعله فى المستقبل .


3- مجال التنظيم الحركي :

 وتهتم بقياس المهارات الحركية لدى الأفراد، ومن هذه المقاييس ما يرتبط بالحركات الصادرة عن العضلات الدقيقة مثل مهارات الكتابة، وتشغيل الآلات والأجهزة، وعزف الآلات الموسيقية، ومنا ما يرتبط بالحركات الصادرة عن العضلات الكبيرة مثل الجرى والقفز وإلقاء الأشياء .

أهداف القياس : 

يمكن تحديد أهداف القياس النفسى فيما يلى :

أ ـ  الوصف ( المسح ) : حصر الإمكانيات المتوفرة فى عينة من الأفراد تمهيداً لتوظيف هذه الإمكانيات على الوجه الأكمل .

ب ـ  التشخيص : بناء على درجات التلاميذ فى الاختبارات يمكن معرفة جوانب القوة والضعف لدى كل منهم .

جـ ـ التنبؤ : بناء على فهم قدرات الأفراد ومقتضيات العمل ومتطلباته يمكن توجيه الأفراد للدراسة أو المهنة التى يكون احتمال نجاحهم فيها مرتفعاً . وبناء على الاختبارات المزاجية الشخصية يمكن التنبؤ بكيفية تصرف الأفراد فى المواقف المختلفة .


يتميز القياس النفسي  بمجموعة من الخصائص العامة أهمها :



  •  القياس النفسى قياساً لعينة من السلوك . 
  •  هذه العينة من السلوك يجب أن تظهر فى شكل أداءات يمكن قياسها .
  • هذه الأداءات يجب أن توجد بدرجات متفاوتة وبمقادير مختلفة لدى الأفراد .
  • تعتمد الفكرة الأساسية للقياس على مقارنة ما نريد قياسه بمعيار دقيق نصطلح عليه مثل معيار العمر العقلى لقياس العقل البشرى بالأداء أو مقارنة الأوزان بالكيلوجرام والزمن بالساعة .
  •  تعتمد عملية المقارنة على تحديد الصفة أو الخاصية 
  •  القياس النفسى هو تقدير كمى لبعد من أبعاد السلوك، 
  •  لا يكون للدرجة التى يحصل عليها الفرد على الاختبار النفسى معنى فى ذاتها . بل لابد من مقارنتها بمعيار
  •  القياس النفسى قياس غير مباشر 
  • القياس النفسى قياس نسبى وليس مطلقاً، 
  •  توجد أخطاء فى القياس النفسى 
  •  القياس النفسى مجرد وسيلة، وليس غاية 
  •  القياس النفسى عزل للخصائص والسمات .
  • لا توجد وحدة قياس واحدة واحده معينة ثابتة القيمة 
  •  القياس النفسى أقل دقة من قياس الظواهر الطبيعية . 


                                      روابط مهمة  هنا



                               مواصيع ذات صلة 

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.